مدونة التربية والتعليم | www.edu-dz.com مدونة التربية والتعليم | www.edu-dz.com
recent

جديد

recent
أخبار التربية و التعليم
جاري التحميل ...

أترك بصمتك بتعليق على مدونة التربية و التعليم

تحضير نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي علمي

   تحضير نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي علوم و تكنولوجيا 

مدونة التربية و التعليم 



متابعي مدونة التربية و التعليم مرحبا بكم 

نقدم لكم في هذا الموضوع تحضير نص محمد الرئيس للسنة الاولى ثانوي علوم و تكنولوجيا 

 معطيات النص 


 1- السلوك الذي اختاره عليه الصلاة و السلام في رئاسة مرؤوسيه هو انه الصديق الاكبر المحب و المشاور لاصحابه

 2- انواع الحكم التي ذكرها الكاتب هي سلطان الدنيا و سلطان الاخرة و سلطان المهابة و الكفاءة 

3-الاسس التي بنى عليها الرسول ص رئاسته هي الشورى و عدم التميز عن الرعية

4- و هذا ما يجسده الكاتب من خلال حادثة اصلاح الشاة مع اصحابه و حفر الخندق و ان الرسول ص لم يكن انسانا متميزا بحكم نبوته عن غيره من الناس فكان يحكم بالظاهر و يترك الباطن لضمائر اصحابها

 -شرح العبارة:: 

هنا ابتعد الرسول ص من التدخل في شان هذين المتخاصمين لانه لم يكن شاهد و انما يسمع لارائهم و ما ادراه من يكون الصادق فهناك شخص يحسن الكلام حتى تحسبه صادق و ربما هو كاذب و الاخر لايحسن تبرات نفسه و هو صادق


 التعرف على صاحب النص 

 في مدينة أسوان بصعيد مصر، وُلِدَ عباس محمود العقاد في 1889 ونشأ في أسرة كريمة، وتلقى تعليمه الابتدائي بمدرسة أسوان الأميرية، وحصل منها على الشهادة الابتدائية سنة وهو في الرابعة عشرة من عمره. ولم يكمل العقاد بل عمل موظفًا في الحكومة توفي أبوه، فانتقل إلى القاهرة واستقر بها. عمل في جريدة الدستور اليومية وكتب العقاد عشرات الكتب في موضوعات مختلفة، فكتب في الأدب والتاريخ والاجتماع مثل: مطالعات في الكتب والحياة، ومراجعات في الأدب والفنون ، وساعات بين الكتب، ... و في الدراسات النقدية مؤلفات كثيرة، أشهرها كتاب "الديوان في النقد والأدب" بالاشتراك مع المازني، وأصبح اسم الكتاب عنوانًا على مدرسة شعرية عُرفت بمدرسة الديوان، وكتاب "ابن الرومي حياته من شعره ، ورجعة أبي العلاء، وأبو نواس ... تجاوزت مؤلفات العقاد الإسلامية أربعين كتابًا، ، فتناول أعلام الإسلام في كتب ذائعة، عرف كثير منها باسم العبقريات، استهلها بعبقرية محمد، ثم عبقرية الصديق، وعبقرية عمر، وعبقرية علي، وعبقرية خالد، وداعي السماء بلال، وذو النورين عثمان، والصديقة بنت الصديق، وأبو الشهداء وعمرو بن العاص، ومعاوية بن أبي سفيان، وفاطمة الزهراء والفاطميون. لقي الله 1964م 


 أكتشف معطيات النص

**اختار الصداقة فهو الصديق الأكبر لأصحابه.

 **الحكم بسلطان الدنيا: كان بقدوره ان يعيش في رغد الملوك والأمراء/

سلطان الآخرة : فهو نبي الأمة القريب من الله المنزه عن الزلل/

الكفاءة والمهابة:هو الصادق الأمين المخلص في عمله صاحب الأصل الشريف. 

**الشورى / وحب أصحابه له /وعدم رفع شأنه الكريم عن شأن أصحابه له مالهم وعليه ما عليهم 

** التواضع وعدم الترفع على أصحابه 

**الحديث فيه مَسَائِلُ: فيه أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يَعْلَمُ الغيْبَ وَالأمورَ الباطنةَ إلَّا بتعليمِ اللهِ له، ونبَّهَ عَلَى ذلكَ بقولِهِ :[إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ ]

/ أنَّهُ يجوزُ عليه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي أمورِ الأحكامِ، ما يجوزُ عَلَى غيرِهِ . فإنَّهُ إنَّما يَحْكُمُ بينَ الناسِ بالظاهرِ، وَاللهُ يتولَّى السرائرَ، فَهُوَ يَحْكُمُ بالبيِّنَةِ وَاليمينِ ونحوِ ذلكَ من أحكامِ الظاهِرِ، مَعَ إمكانِ كونِهِ فِي الباطنِ خلافَ ذلكَ … 


فإنَّهُ إذا كَانَ النبيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ يظنُّ غيرَ الصوابِ لقُوَّةِ حُجَّةِ الخصمِ فَيَحْكُمُ لهُ، فإنَّ غيرَهُ من بابِ أَوْلَى وَأَحْرَى قولُهُ : [فليحملْها أَوْ ليذرْها] فيه تهديدٌ شديدٌ ووعيدٌ أكيدٌ عَلَى منْ أَخَذَ أموالَ الناسِ بالدعاوي الكاذبةِ وَالحِيَلِ المحرَّمَةِ، فهَذَا التعبيرُ شبيهٌ بقولِهِ تعالى : (اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ ) .


.

 **الحرية في التفكير ** قال النووي في (الأذكار): الخواطر وحديث النفس إذا لم يستقر ويستمر عليه صاحبه فمعفو عنه باتفاق العلماء؛ لأنه لا اختيار له في وقوعه ولا طريق له إلى الانفكاك عنه. 

وهذا هو المراد بما ثبت في الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: إن الله تجاوز لأمتي ما حدثت به أنفسها ما لم تتكلم به أو تعمل. قال العلماء: المراد به الخواطر التي لا تستقر.

 قالوا: وسواء كان ذلك الخاطر غيبة أو كفرا أو غيره، فمن خطر له الكفر مجرد خطران من غير تعمد لتحصيله ثم صرفه في الحال فليس بكافر ولا شيء عليه.

 ** قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لما قضى الله الخلق كتب في كتابه على نفسه فهو موضوع عنده ‏ ‏إن رحمتي تغلب غضبي ‏'' قال رسول الله فيما يرويه عن رب العزة: إني و الإنس و الجن في نبأ عظيم، أخلق و يعبد غيري، أرزق و يشكر سواي ، خيري إلى العباد نازل، و شرهم إلى صاعد، أتودد إليهم برحمتي و أنا الغنى عنهم، و يتبغضون إلى بالمعاصي و هم أفقر ما يكونوا إلى.

 أهل ذكرى أهل مجالستي فمن أراد أن يجالسني فليذكرني، أهل طاعتي أهل محبتي، أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي، إن تابوا إلى فانا حبيبهم ، و إن أبوا فانا طبيبهم أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعائب. من أتانى منهم تائبا تلقيته من بعيد و من أعرض عنى ناديته من قريب أقول له أين تذهب ألك رب سوى. الحسنة عندي بعشر أمثالها و أزيد. 

و السيئة عندي بمثلها و أعفو. و عزتي و جلالي لو استغفروني منها لغفرتها لهم إن الله تعالى لا يُخيِّب أحدًا رجاه ولا يطرد أحدًا من رحمته .. 


3++-بل إن بعض الناس هم الذين يطردون أنفسهم من رحمة الله، بأن يرى طريق الرحمة فيتركه ويرى طريق العذاب فيسلكه فرحمة الله بعباده يوم القيامة كبيرة جدًا، وسيرون منها ما لم يخطر لهم على بال من العفو والصفح والمغفرة والتجاوز والتغاضي عن بعض الهفوات والزلات.

اطلع ايضا :


عن الكاتب

Mo Dous

التعليقات

هو موقع جزائري تعليمي يهتم بجميع الدروس التعليمية لجميع الأطوارو في جميع المواد
مرحبا بكم في مدونة التربية و التعليم يمكنكم الإستفادة من كل خدماتنا مجانا و الاطلاع على آخر اخبار التربية والتعليم و التوظيف في قطاع التربية .
انشئت مدونة التربية والتعليم لخدمة زوارها و تقديم الدروس المفصلة و حلول التمارين لكل المواد .

اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

المتابعون

مواقع صديقة

أعلن معنا

جميع الحقوق محفوظة

مدونة التربية والتعليم | www.edu-dz.com